Uncategorizedاعمال روحانية

شيخ روحاني ثمرات التشخيص السليم مع شيخنا

شيخ روحاني ثمرات التشخيص السليم مع شيخنا

شيخ روحاني أساليب جمع الملاحظات لاي شيخ روحاني أكيدالبصر لجميع كلمة تقال عن السقيم وان تنظر للعلامات الظاهرة على السقيم قبل رقيته وقبل مداواتهالإنصات أن تمنح العليل إحتمالية للكلام عن مرضه ومشكلته لان بذاك الخطاب سيزيل عبئا ثقيلا ثبت على عاتقهالخطاب مع السقيم تذكره بأساليب الدواء التشريعية والتحذير من السحرة والمشعوذين وإعطائه باله عن طريقتك في الدواء لتزرع الأمل في ذاته ثم في المؤخرة نصحه وإرشاده .

ولعل أكثر التظلمات التي نسمعها طول الوقت أن الموبوء لا يوجد لدى الشيخ على الرغم من أنه معلوم غير 1/4 ساعة ولا يمنح له الإمكانية للتحدث ويردد طول الوقت انا اعلم جميع الأشياء دون أن تقول..

إن أي شيخ روحاني مؤكد لا بد يمنح مريضه إحتمالية للتحدث لإخراج ما في ذاته حتى يكون مداواته بكيفية ميسرة وقتما يفرغ عما في ذاته..

إن المعالج المضمون هو من يداوي مريضه على حدة ولا يشطب الرقية على جماعة لأن هذا يكشف أسرارهم ويفضحهم وقد لا يقبل الموبوء الحوار أو الكشف عما به إذا وجد هنالك آخرين في الجلسة العلاجية، فالشيخ المضمون هو ما يحاول أن سكون مريضه باستمرار ويحفظ أسراره..

ثمرات التشخيص السليم لدي المعالج الروحاني

الثقة الموبوء بذاك المعالج الذكي والمتمرس الذي فكك الداء وساعد في عملية الشفاء ولذا يرجع بخير على الراقي والمرقي بأمور أخرى غير الثقة
سرعة الشفاء : لان التشخيص السليم يمنح علاجا صحيحا يكون على أثره شفاء سريعا دون سقوط الدمار على المعالج والمريض .
رجوع السقيم لحالته الصحية الطبيعية وعودة النشاط له ليصير فعالا في منزله وخارج منزله مع أهله ومع غير أهله .
رجوع الفرح والابتهاج لقلب ذاك العليل وعودة الفرح والمرح لمن بخصوص ذاك العليل ممن يودون له الشفاء

من ثمرات التشخيص الغير صحيح
إنتزع الثقة بين المعالج والمريض .
بذر بذور التهيؤات والإعتقاد عند العليل .
ارتفاع مكابدة ذاك السقيم .
طول مرحلة الشفاء لذلك العليل .
شيخ روحاني مؤكد بتعامله مع مريضه

استقر بدليل بني على تفوق الإعتقاد أو على يقين أن ما لدى ذلك الموبوء هو نتيجة لـ السحر والمس فلا يعلِمه لأنه إذا أنبئه مبرر له الرهبة والهلع والقلق والتخويف

شيخ روحاني يفرق بين الداء الروحاني والمرض السيكولوجي

يفرق بين الداء الروحاني والمرض السيكولوجي، إذ أن الموبوء السيكولوجي يتحرك خلال الرقية وإن بكثرة من الأمراض النفسية توضح طوال الرقية وما ظهورها ألا نتيجة لـ الرقية فيحكم الراقي على ذاك بان الدافع السحر أو المس وليس أيضاً
يتعامل كل شيخ روحاني مؤكد مع مريضه بكيفية التنفيذ بعين الاعتبار البصر إلى المناخ الخارجية المحيطة لذلك السقيم

والتي سببت له تلك المظاهر والاقترانات فيجب أن ينظر للظروف التي أحاطت به وسببت له تلك المظاهر والاقترانات الغريبة وفوق منه مثلما أنهم يعتمدون في التشخيص لما يشاهدونه من مظاهر واقترانات وظواهر غريبة توضح طوال الرقية فعليها يقومون تشييد نوعية الداء وهنا هو العالج المضمون الذي إتخاذ جميع الأشياء بعين الاعتبار.

إنني أدري أنك عانيت من البحث عن شيخ روحاني أكيد

، وعانيت من فرط الدجالين الذي يستهلكون مالك ويستنزفونك

نفسيا، لا تقلق فأنت هنا في سلم ، لا تحتار بالتواصل سواء

على الهاتق أو على الواتس والد من أي موضع كنت في ذلك العالم

لتحصل على الدواء المضمون، فإن كنت مطلقة وذهب

ت الى الكمية الوفيرة من المحتالين فلا تخافي

حاليا سترجعين بحول الله وقوته الى منزلك

وان كنت تتكبد من السحر والفراق والأوجاع والحسد

فإنك معنا في سكون ولن يشطب إتخاذ أي بدل منك

سوى عقب النتيجة بحول الله سوف يتم مناشدة

تكلفة المقاصد المستخدمة في علاجك

من بخور وغيره حتى يمكننى الاستمرار في الدواء

الوسوم
اظهر المزيد
إغلاق
إغلاق